الروبل بدلا من الدولار..فكرة جديدة تنقذ مصر من مأزق الأخضر| كيف تطبق؟

الروبل بدلا من الدولار..فكرة جديدة تنقذ مصر من مأزق الأخضر| كيف تطبق؟

 اشتراكات مخفضة للقطار الكهربائي بنسبة 50%.. تعرف على الأسعار وإجراءات الحصول عليها


في ظل الأزمات الاقتصادية التي تحيط بالعالم، وسياسات التشديد من البنوك المركزية عالميا، والتي تحركت بشكل عاجل لاحتواء معدلات التضخم، عبر رفع أسعار الفائدة، تتجه أنظار العديد من الدول لاستخدام عملات أخرى غير الدولار مثل الروبل واليورو و اليوان والجنيه الاسترليني، لتخفيف الضغط على الطلب الكبير على الدولار، والذي يتسبب في ارتفاع سعره مقابل العملات المحلية للدول، بالتزامن مع قرارات البنك الفيدرالي الأمريكي برفع أسعار الفائدة خلال اجتماعاته.

اعتماد الروبل بدلا من الدولار

وتعد فكرة استخدام العملات المحلية بدلا من الدولار، وليدة الأزمات العالمية، ولعل أبرز هذه الأزمات، هي الحرب بين روسيا وأوكرانيا، خاصة بعد قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم الأربعاء 23 مارس الماضي، بأن تكون مدفوعات الدول "غير الصديقة" مقابل الغاز الروسي بـ الروبل، مؤكدا أن روسيا لن تقبل سوى مدفوعات بـ الروبل لقاء إيصال الغاز إلى "الدول غير الصديقة"، بما في ذلك جميع أعضاء الاتحاد الأوروبي، بعد فرض عقوبات مشددة على روسيا.


وأعطى بوتين وقتها مهلة للمركزي الروسي، لتطبيق هذه التغييرات وإيجاد طريقة لتحويل الدفعات بعيدا عن العملات الأخرى، وبالفعل سارت العديد من شركات الطاقة في أوروبا إلى قرار بوتين بتحويل مدفوعات الغاز الروسي بالروبل.

أمريكا تواجه برفع الفائدة

هذا ما جعل شوكة العملة الروسية قوية أمام الدولار خلال هذا العام، ودفع الفيدرالي الأمريكي، لرفع الفائدة أكثر من مرة في اجتماعه، للحد من التضخم الكبير الذي أصاب الاقتصاد الأمريكي، وتحويل أنظار المستثمرين إلى الأخضر الأمريكي، والفوائد الكبيرة التي يعطيها الفيدرالي على عملته، وبالتالي يزداد الطلب عليه مرة أخرى.

في هذا الصدد، قال الدكتور علي الإدريسي، أستاذ الاقتصاد بالأكاديمية العربية لعلوم النقل البحري، إن العملات النقدية تشهد خلال الفترة الحالية تقلبات شديد، نتيجة تدخلات البنوك المركزية في العالم، لرفع أسعار الفائدة لاحتواء التضخم، مشيرا إلى أن الحل يكمن في الاعتماد على سلة من العملات، بدلا من الدولار، وهناك أكثر من عملة وليس فقط الدولار.



5 عملات أساسية بدلا من الدولار

وأضاف الإدريسي، خلال تصريحات خاصة لـ "صدى البلد"، أن هناك 5 عملات أساسية يمكن الاعتماد عليها، وهي عملات الاحتياطي الدولي، وهم الدولار، واليورو، واليوان الصيني والين الياباني، والجنيه الإسترليني، إضافة إلى الروبل، الذي يمكن الاعتماد عليه أيضا نظرا للشراكة الاقتصادية بين مصر وروسيا،  مشيرا إلى أنه يمكننا الاعتماد على هذه العملات، إضافة إلى عملات الدول الشركاء والذين بينا وبينهم تبادلات تجارية كبيرة.

فكرة الاعتماد على الروبل مقبولة

وأوضح أن روسيا هي أحد أبرز هذه الدول التي يمكن الاعتماد على عملتها الروبل، لأن السياحة الروسية كانت تمثل 40% من السياحة الواردة إلى مصر، كما أن مصر تعتمد على روسيا في استيراد القمح، وبعض الأجهزة الكهربائية، وبالتالي تمثل شريك تجاري واقتصادي هام، يمكن اعتماد الروبل الخاص بها، كما أن الاعتماد على أكثر من عملة سوف يساهم في حماية الدولة من التقلبات الشديد بالعملات، وأيضا تخفيف الضغط على الدولار.

وسلط الضوء على أن هناك بعض العربية التي أصبحت تعتمد على الروبل، مثل المملكة العربية السعودية التي أبدت استعدادها للتعامل مع روسيا بالروبل، وبالتالي فكرة الاعتماد على الروبل مقبولة وسوف تساهم في تخفيف الضغط على الدولار الأمريكي.





إغلاق التعليقات